• ×
الخميس 9 يوليو 2020

حكايتنا عن بعد في المدرسة الافتراضية بتعليم الشرقية

حكايتنا عن بعد في المدرسة الافتراضية بتعليم الشرقية
بواسطة اكرم الحجي 03-24-2020 10:25 مساءً 35 زيارات
 التعليم السعودي – متابعات : أطلقت إدارة الإعلام والاتصال بتعليم بالمنطقة الشرقية مبادرتها الإعلامية الأولى على مستوى المملكة، بمسابقة حكايتنا عن بعد، والتي تحكي قصة وزارة التعليم مع المدرسة الافتراضية والتعليم عن بعد، والتي يعمل بها حاليا عبر عدد من المنصات الرقمية المتنوعة، كقناة عين الفضائية، التي تبث خلال 20 قناة تعليمية تلفزيونية على الهواء مباشرة مختلف الدروس، لجميع المراحل التعليمية، وفق جداول يومية خصصت لهذا الغرض، وكذلك منصة بوابة المستقبل الرقمية، ومنصة التعليم الموحدة، وكذلك بوابة عين الإثرائية، وما تتضمنه من خدمات تعليمية تتعلق بالمنهج الدراسي.

منصات فضائية

أوضح المتحدث الرسمي لتعليم المنطقة الشرقية، المشرف العام على المسابقة سعيد الباحص، أن إطلاق هذا البرنامج يأتي ضمن أهداف مبادرة إعلام يفي بالطموح، والذي تبنته إدارة الإعلام والاتصال بتعليم المنطقة الشرقية، إذ تهدف المسابقة إلى التعريف بالدور الكبير والنجاح الذي قدمته وزارة التعليم خلال فترة تعليق الدراسة، ضمن الخطوات الاحترازية لمواجهة وباء كورونا، واستمرار العملية التعليمية دون انقطاع عبر منصات فضائية ورقمية، إذ نسعى إلى إيجاد صيغة تفاعل حقيقي من الطلاب والأسرة في المنزل مع هذه المنصات، ومتابعة الأبناء خلال فترة الدراسة. وألمح الباحص إلى أن المشاركات التي قدمت حتى الآن جاءت في صيغة حكايات يومية للطالب، سواء مع قناة عين، أو بوابة المستقبل، وغيرها من المنصات، عبر صناعة فيديوهات تعكس حقيقة تفاعل الطلاب والطالبات مع هذه البدائل والخيارات التعليمية، بمشاركة الأسرة ذاتها.

جيل إعلامي

أكد الباحص، أن المسابقة التي أطلقت قبل أيام، عبر المنصة الرسمية الإعلامية لحساب تعليم الشرقية، لاقت قبولا وتفاعلا كبيرين، وهي تصب في خانة الهدف الأساسي من مبادرة «إعلام يفي بالطموح» وهو إيجاد إعلام مدرسي قادر على أن يفي بالطموح، وذلك خلال إشراك الجيل الواعد من طلاب وطالبات المدارس، ممن يملكون المهارات والإبداع لتحقيق مخرجات إعلامية مميزة، إذ تكمن رؤيتنا الواضحة في إعداد جيل إعلامي واعٍ، يحقق للوطن تطلعاته، وفق رؤية المملكة 2030، ويصنع التميز في محتوى إعلام المستقبل، خلال رسالة نشر الثقافة الإعلامية بين أبنائنا الطلاب والطالبات، ومساعدتهم ودعمهم لتحقيق ميولهم في المجال الإعلامي، وتعزيز القيم والمهارات للطلاب، إضافة إلى تطوير مهارات الطلاب وصقل ميولهم في المجالات الإعلامية، ومن ذلك ما نعمل عليه حاليا في بث رسائل توعوية تثقيفية حول الطرق الصحيحة لمواجهة وباء كورونا، واتباع التعليمات والتوجيهات الصادرة في هذا الشأن، وإشراك الطلاب والطالبات وأولياء الأمور في ذلك المحتوى.

بناء المحتوى

أشارت المشرفة على المسابقة ثريا العيسى، إلى أن فكرة المسابقة تتمحور حول تكوين حكايات إعلامية تدور حول محور رئيسي، وهو المدرسة الافتراضية، وقصة نجاح وزارة التعليم لمختلف المراحل الدراسية «الإبتدائية، المتوسطة، الثانوية»، إذ تم إرفاق دليل إرشادي توضيحي للمسابقة يشرح كل المراحل الزمنية والتنفيذية، التي تبدأ بشروط المشاركة في المسابقة وكيفية بناء المحتوى الإعلامي، وما الواجب توافره في الحكاية سواء في جانب «التصوير، التصميم، التمثيل، الإلقاء، الكتابة، المونتاج الفني، القدرة على بناء الحوار»، إذ سيتم نشر الأعمال عبر منصة وزارة التعليم، وكذلك منصة الإدارة العامة للتعليم بالمنطقة الشرقية، وستترك بصمة فريدة للعمل الإعلامي وفريقه بإدارة تعليم الشرقية، إذ نأمل -بحول الله- تحقيق الهدف بتقديم مخرجات نوعية تجعل من فكرة المسابقة حدثا إعلاميا فريدا ومحفزا، لرفع مستوى الناتج الإعلامي التربوي وفقاً لصحيفة الوطن.