• ×
  • تسجيل

الخميس 17 يناير 2019 اخر تحديث : 12-28-2018

جامعة أم القرى توقف برامج الدراسات العليا غير المتوائمة مع رؤية 2030

بواسطة : تقني
 0  0  57
جامعة أم القرى توقف برامج الدراسات العليا غير المتوائمة مع رؤية 2030
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
تو عرب كشف عميد عمادة الدراسات العليا بجامعة أم القرى الدكتور سعيد الحارثي، أنه سيتم إيقاف جميع برامج الدراسات العليا غير المتوائمة مع رؤية المملكة 2030 بحلول العام الجامعي 1441/1440هـ، لافتاً أنه على الكليات تقديم خطط عمل لتحديث البرامج الحالية، واستحداث برامج جديدة تتواءم مع احتياج سوق العمل، مبيناً أن البرامج التي يتم القبول عليها حالياً للدبلوم العالي ودرجتي الماجستير والدكتوراه تبلغ نحو 80 برنامجاً.

جاء ذلك في الحفل الذي نظمته عمادة الدراسات العليا لعميدها السابق الدكتور صالح بن عبدالله الفريح بعنوان “لمسة وفاء .. تقديراً للعطاء”، بقاعة الملك عبدالعزيز التاريخية المساندة بالمدينة الجامعية بالعابدية، بينما تم نقله عبر الشبكة التلفزيونية المغلقة بقاعة الجوهرة بمقر الجامعة بالزاهر، بحضور معالي مدير الجامعة الدكتور بكري بن معتوق عساس، ومعالي مدير الجامعة الإسلامية الأسبق الدكتور محمد العقلا، ووكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي الدكتور ثامر بن حمدان الحربي، ووكيلة الجامعة لشؤون الطالبات الدكتور سارة بنت عمر الخولي، وعميد الدراسات العليا الدكتور سعيد بن عبدالرحمن الحارثي، وعميدة الدراسات الجامعية بشطر الطالبات بالزاهر الدكتورة هالة بنت سعيد العمودي.

وبيَّن الدكتور سعيد الحارثي أن عمادة الدراسات العليا تعلم أهمية دورها في منظومة العمل الجامعي، لذلك عملت على وضع خطط تطويرية مستقبلية لخارطة طريقها للأعوام القادمة، لافتاً أن هذا الإجراء ما عمل عليه المحتفى به وفريق العمل بوضع خطة شملت جميع الجوانب المتعلقة بهيكل عمادة الدراسات العليا التنظيمي في كافة الإجراءات والتعاملات الصادرة منها والواردة إليها لكي تصبح عمادة بلا ورق عبر التحول الإلكتروني، والاستفادة من التقنية الحديثة في تطوير وإطلاق الخدمات الإلكترونية وبناء قاعدة بيانات بكافة المعلومات عن عمادة الدراسات العليا، كذلك تم استحداث وكالات جديدة للعمادة، ومراجعة اللائحة التنظيمية، وإعداد أدلة وشروحات شاملة لجميع السياسات والإجراءات المتبعة نظاماً وتنظيماً لنصل إلى تقديم خدمات عالية الجودة، وتوفير متطلبات طالب الدراسات العليا التي تمكنه من تقديم منتج علمي مميز، وتحقيق رؤية العمادة في جودة مخرجاتها، بالتعاون مع الكليات والعمادات ذات العلاقة.

هذا، وقد بُدئ الحفل الخطابي بآيات من الذكر الحكيم، بعد ذلك شاهد الجميع عرضاً مرئياً عن إنجازات عمادة الدراسات العليا خلال العام الجامعي 1437/1436هـ، و1438/1438هـ.

بعد ذلك ألقى مدير الجامعة الدكتور بكري بن معتوق عساس كلمة ثمَّن فيها جهود الدكتور صالح الفريح خلال فترة توليه مهام عمادة الدراسات العليا التي شهدت نقلة نوعية وتطويرية في شتى برامج الدراسات العليا، متمنياً له التوفيق والنجاح خلال الفترة المقبلة، كما تمنى التوفيق والنجاح لعميد الدراسات العليا الدكتور سعيد الحارثي؛ على أن تشهد مزيداً من التطوير بما يتوافق مع رؤية المملكة 2030.

بدوره ثمَّن وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي الدكتور ثامر بن حمدان الحربي جهود عميد الدراسات العليا السابق الدكتور صالح الفريح مما كان لها الأثر البالغ في تطوير منظومة الدراسات العليا بالجامعة.

إثر ذلك ألقى المحتفى به الدكتور صالح الفريح كلمة ثمَّن فيها حرص واهتمام مدير الجامعة الدكتور بكري بن معتوق عساس، ووكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي على تشريفهما وحضورهما شخصياً لهذا التكريم، لافتاً أن الإنجازات التي تحققت خلال فترة توليه مهام العمادة إنما تعتبر جهود فريق العمل بالعمادة الذي يتشرف به، مشيداً بهذه اللفتة الأخوية من عميد الدراسات العليا الدكتور سعيد الحارثي وكافة منسوبيها.

ثم ألقت وكيلة الدرسات العليا الدكتورة ميسون البنيان كلمة العمادة؛ أوضحت فيها أن المحتفى به لم تكن نطرته تقليدية بل أراد أن تكون له بصمة متميزة وسعى لذلك، وما منجزات العمادة في عهده إلا شواهد على نظرة ثاقبة لها الأثر الكبير لمستقبل زاهر للدراسات العليا في جامعة أم القرى.

وفي ختام الحفل المعد بهذه المناسبة كرَّم مدير الجامعة الدكتور بكري بن معتوق عساس المحتفى به نظير إنجازاته التي تحققت.

محتويات ذات صلة

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 06:54 صباحًا الخميس 17 يناير 2019.